الرئيسية, أخبار محلية, تقارير إخبارية دولية, الإفتتاحية, آخر الأخبار, أخبار مصورة , خاص المستقبل, عناوين رئيسية, أخبار منوعة, الإفتتاحية, سؤال للإستفتاء, أخبار مواقع التواصل الإجتماعي, إضاءات, الأكثر قراءة, مقالات من الصحافة الكويتية , موضة وأزياء, أخبار الشرق الأوسط, خاص المستقبل, تقارير إخبارية, أخبار اليوم

أين تذهب الدهون المفقودة.. إجابة صادمة

أين تذهب الدهون المفقودة..أجرى علماء أستراليون دراسة للمعرفة , إجابة صادمة

15

أجرى علماء أستراليون دراسة لمعرفة أين تذهب الدهون عندما نفقد الوزنوكجزء من بحثهم ، سألوا 150 من الخبراء العاملين في مجال الصحة، بشأن نظرياتهم عن كيفية اختفائها، ولكن للأسف أجاب معظمهم بشكل خاطئ.

مع كثرة البيانات والدراسات التي تنادي بالاهتمام بالصحة والعافية الجسدية، ركز عدد لا يحصى من الناس على حرق السعرات الحرارية، والحصول على القليل من الدهون. ولكن، هل فكرت يومًا بكيفية اختفاء الدهون من جسمك؟

كجزء من دراسة بشأن هذا الموضوع، طرح علماء من جامعة نيو ساوث ويلز سؤالاً بسيطاً على العاملين في مجال الصحة، وهو: ​​”عندما يخسر شخص وزنه، أين تذهب الدهون”؟

ومن بين 150 طبيبًا وأخصائيًا في التغذية ومدربين شخصيين شملهم الاستطلاع، ثلاثة أشخاص فقط أجابوا على السؤال بشكل صحيح.

العالم المساعد روبن ميرمان، ومعه أندرو براون، الأستاذ ورئيس قسم التكنولوجيا الحيوية والبيولوجيا الجزيئية في جامعة “نيو ساوث ويلز”، أوضحا نتائج البحث، وأكدا أن إجابات العاملين في مجال الصحة الذين تم سؤالهم، مثلت صدمة بعد فحصها من العلماء.

وكتب الباحثان: “أكثر المفاهيم الخاطئة شيوعًا حتى الآن هي أن الدهون تتحول إلى طاقة. المشكلة في هذه النظرية أنها تنتهك قانون الحفاظ على المادة، والذي تلتزم به جميع التفاعلات الكيميائية”.

وتابع العالمان: “يعتقد آخرون أن الدهون تتحول إلى عضلات، وهو ما يستحيل حدوثه، ونظرية أخرى تقول أن الجسم يتخلص منها من خلال القولون، وهو أيضاً غير صحيح”.


الجواب الصحيح

وكشف الباحثان أنه يتم تحويل الدهون إلى ثاني أكسيد الكربون والماء، حيث نتخلص من الكربون عبر الزفير، والماء يمتزج مع الدورة الدموية الخاصة بنا، حتى نتخلص منه عبر البول أو العرق. والمفاجأة أن الباحثين أوردا مثالاً على ذلك وهو : “إذا فقدت 10 كجم من الدهون، فإن 8.4 كجم تخرج من خلال رئتيك، ويتحول 1.6 كجم المتبقي إلى ماء، وبعبارة أخرى، فإن كل الوزن الذي نخسره تقريباً هو الزفير”.

وأضافا: “في حين أن هذا قد يفاجئ الناس، لكن الحقيقة أنه يتم تحويل كل الكربوهيدرات التي نهضمها، وتقريباً كل الدهون، إلى ثاني أكسيد الكربون والماء”، وينطبق الشيء ذاته على البروتين. وبصرف النظر عن أن كمية صغيرة من هذا الأخير تحول إلى اليوريا والمواد الصلبة الأخرى.

وأشار العلماء إلى أن الطعام الوحيد الذي يصل إلى القولون غير مهضوم هو الألياف الغذائية، بينما يتم امتصاص الباقي في مجرى الدم والأجهزة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: