الرئيسية, أخبار محلية, تقارير إخبارية دولية, الإفتتاحية, آخر الأخبار, أخبار مصورة , خاص المستقبل, عناوين رئيسية, أخبار منوعة, الإفتتاحية, سؤال للإستفتاء, أخبار مواقع التواصل الإجتماعي, إضاءات, الأكثر قراءة, مقالات من الصحافة الكويتية , موضة وأزياء, أخبار الشرق الأوسط, خاص المستقبل, تقارير إخبارية, أخبار اليوم

ما الذي يمكن توقعه من أكبر معرض تكنولوجي سنوي هذا العام؟

150

المستقبل – من المنتظر انطلاق معرض الإلكترونيات الاستهلاكية في “لاس فيجاس”– الذي يعد أكبر معرض تكنولوجي سنوي في العالم – وتتنافس فيه كبرى الشركات في مجالات السيارات والألعاب والإلكترونيات وغيرها من أجل عرض أحدث منتجاتها.

وانطلقت فعاليات المعرض بدءا من امس التاسع من يناير/كانون الثاني حتى يوم غد الحادي عشر من نفس الشهر، ونشرت “ذا فيرج” تقريرا عما يمكن توقعه في هذا الحدث المرتقب.

نهوض “الواقع المعزز” ووتراجع “الواقع الافتراضي”

أصبح الواقع الافتراضي أمرا عاديا في صناعة التكنولوجيا ولم يعد بمثابة الطفرة المستقبلية القادمة، وذلك مع انتشار سماعات وكاميرات تعمل بهذه التقنية.

رغم ذلك، لا يزال هناك الكثيرون ممن لم يجربوا الواقع الافتراضي نظرا لتركزه في الأغلب على صناعة الألعاب الإلكترونية.

على النقيض، يزداد تسليط الأضواء على تكنولوجيا الواقع المعزز خاصة بعد لعبة “بوكيمون جو” الشهيرة وتقنية “ARKit” الخاصة بـ”آبل” وتحديثات التقاط صور “السيلفي” بالجوالات.

ومن المتوقع أن يكون معرض هذا العام فرصة ذهبية لاستكشاف المزيد من المنتجات المزودة بتقنية الواقع المعزز مثل النظارات التي ستوفر نوعا من التقنيات المستقبلية التي لا ترى سوى في أفلام الخيال العلمي.

السيارات الكهربائية

يجذب المعرض التكنولوجي الكثير من المنتجات الغريبة وتصميمات المبدعين والحالمين من مختلف دول العالم، ومن بين أبرز المنتجات السيارات التي تشهد طفرة تقنية.

من المنتظر خلال المعرض إلقاء المدير التنفيذي لـ”فورد” “جيم هاكت” خطابا هاما عن مستقبل النقل وخطط الشركة في توفير النفقات والكشفت عن إبداعاتها المرتقبة في معرض “ديترويت” الدولي.

من المتوقع استعراض “هاكت” العلاقة بين صناعة السيارات والتكنولوجيا التي زادت في الآونة الأخيرة بفضل الشراكة من أجل إطلاق برمجيات ذاتية القيادة للمركبات.

تركز “فورد” وغيرها على السيارات الكهربائية وتكنولوجيا القيادة الآلية وسط منافسة شديدة مع شركات أبرزها “تسلا”.

من المنتظر عرض شركات بعض المبتكرات مثل أساطيل الحافلات الصغيرة ذاتية القيادة وسيارات كهربائية وبرمجيات القيادة الآلية وغيرها.

من بين الشركات التي ستعرض سيارات كهربائية رياضية “Byton” الصينية التي جذبت مواهب من شركة “فاراداي فيوتشر”، كما سيشهد المعرض تواجدا من “أوبر” و”ليفت”.

شاشات التلفاز

سوف يشهد معرض هذا العام شاشات تلفاز بتقنية “النطاق الديناميكي المتسع – إتش دي آر” لتحل محل شاشات تقنية 1080 بيكسل التي انتشرت في السنوات الأخيرة.

سوف يطرح أيضا شاشات من “إل جي ” و”سوني” بتقنية “OLED”  بالإضافة إلى موديلات أحدث من شاشات “إل سي دي” وشاشات شفافة.

ارتداء منتجات هامة لصحة البشر

زاد اهتمام المستهلكين بالمنتجات التي تقيس وتراقب وتفحص صحتهم الشخصية مثل ساعات “جي بي إس” وعصابات الدماغ ونظارات الواقع المعزز.

ستخصص مساحة في المعرض تصل إلى حوالي 19 ألف مترمربع لمنتجات اللياقة البدنية باستخدام التكنولوجيا ولقياس أداء الصحة العامة.

تشير التوقعات إلى حضور 51 شركة هذا العام تعرض منتجات قابلة للارتداء بهدف تعزيز صحة البشر وقياس أدائها مقارنة بحضور 82 شركة في 2017.

في المقابل، ستزيد المنتجات المعروض الخاصة بقياس أداء الصحة بواسطة التكنولوجيا الحديثة مثل أجهزة مراقبة ضغط الدم والتحذيرات الطبية ومستشعرات مراقبة الخصوبة والنوم وغيرها.

المساعدات الصوتية

تلقى الأجهزة المنزلية الذكية رواجا كبيرا في المعرض خلال السنوات الأخيرة، وتتنوع هذه المنتجات ما بين مساعدات صوتية وجوالات ومصابيح ذكية تعمل بالصوت أو الحركة ومكبرات صوت وغيرها.

تتنافس شركات تقنية شهيرة مثل “آبل” و”أمازون” و”جوجل” لعرض أجهزة المساعد الصوتي لكل منها، وتحاول “جوجل” التفوق بمساعدها الصوتي هذا العام على نظيره “ألكسا” الخاص بـ”أمازون”.

من المتوقع أيضاً ظهور أجهزة ومنتجات منزلية ذكية غريبة الشكل والاستخدام في نسخة العام الجاري.

الألعاب الإلكترونية

كان 2017 عاما قويا للألعاب الإلكترونية عبر الحواسب مثل لعبة “باتل جراوند”، وأصبحت هذه الألعاب أرخص تكلفة من ذي قبل، ومن المتوقع زيادة الطلب عليها هذا العام.

تتسابق شركات تكنولوجية لعرض ألعاب بتقنيات مختلفة مثل الواقع المعزز والواقع الافتراضي وبجودة فائقة.

أجهزة التجميل

كشفت شركات تقنية عن أجهزة للتجميل ومرايا ذكية وفرشاة لتهذيب الشعر متصلة بالإنترنت بالإضافة إلى برمجيات تخبر المستخدمين بالشكل الأمثل والمناسب لهم.

انتشرت أيضاً تطبيقات التجميل مثل “Sephora” و”Meitu” وأعلنت شركة “HiMirror” العام الماضي عن مرآة ذكية تقدم توصيات لمن يقف أمامها بشأن صحة بشرته.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: