دار نشر مصرية تعرض كتبا وأرشيفا صحفيا يتخطى الـ200 عام فى معرض الشارقة

دار نشر مصرية تعرض كتبا وأرشيفا صحفيا يتخطى الـ200 عام فى معرض الشارقة


أجنحة وأركان عديدة تمتلئ بها أروقة الدورة 42 من معرض الشارقة الدولى للكتاب، والتي تنظم تحت شعار “نتحدث كتباً”، وتتنوع محتويات هذه الأجنحة كما كل عام، مقدمة مواد ثقافية ومعرفية في مختلف المجالات، وكما تتصدر عروض دور النشر آخر الإصدارات، فهناك دور ومكتبات أخرى تقدم إصدارات عريقة وقديمة وطبعات نادرة وأراشيف صحفية، ويشاركون في المعرض، وهم على موعد مع عشاق مثل هذه المجلات والصحف من هواة ومقتنين ومحبين للطبعات القديمة.


ففي دار النفائس قال أنس محمد صاحب الدار إنه سعيد بالمشاركة في هذا المعرض وتقديم مطبوعاته التي تضم كتباً تعود إلى 200 سنة، ومجلات تعود إلى أكثر من مئة عام.


محطات على طريق العمر


وأضاف أنس، فيما تظهر خلفه مطبوعات لمجلات مختلفة مثل “المصور” و”آخر ساعة” و”تان تان” الشهيرة للأطفال، إضافة إلى نسخ نادرة من مجلة “ماجد”، وكذلك مجلة “العربي”، والعديد من المجلات الفنية من مختلف أنحاء الدول العربية، في معرض الشارقة الدولي للكتاب تجذب هذه الطبعات نوعيات مختلفة من القراء، مثل هواة الاقتناء وكذلك الطلبة والباحثين، وحتى الصحفيين أحياناً، وكذلك العاملين فى مجال الأرشيف، وخصوصًا منها ما يتعلق بالصور القديمة أو الوثائق النادرة.

مذكرات عبد الحليم حافظ
مذكرات عبد الحليم حافظ


ومن بين زوار المعرض حسين الحمادي، والمهتم بمثل هذا الأرشيف، أشار إلى أنه لفت انتباهه وجود مثل هذه المكتبات في معرض الشارقة الدولي للكتاب، مشيراً إلى أنه يسافر أحياناً خصيصاً للبحث في بعض الأسواق والمكتبات المتخصصة في الطبعات القديمة، مبيناً أنها مادة شيقة ومرغوبة، وهو مولع بجمعها في ركن خاص من مكتبته، كنواة لارشيف نادر ومتنوع، يكلفه الكثير، من ناحية الاقتناء والصيانة، لكنه يمثل له  أيضاً الكثير نظراً لقيمته التاريخية والمعنوية.

دار نشر مصرية تعرض كتبا وأرشيفا صحفيا يتخطى الـ200 عام فى معرض الشارقة

المصدر: مقالات

زر الذهاب إلى الأعلى
مُجمع المحللين .. أفضل قناة تلجرام عربية لتحليل سوق الكريبتو وتقديم صفقات مجانيه يومياً .. للانضمام إلينا اضغط هنا
+