رسومات الكهوف فى فرنسا تدفع العلماء لإعادة تقييم فن العصر الحجرى القديم

رسومات الكهوف فى فرنسا تدفع العلماء لإعادة تقييم فن العصر الحجرى القديم


نُشرت ورقة بحثية هذا الشهر من قبل باحثين في مركز الأبحاث وترميم المتاحف في فرنسا، كشفت عن اكتشاف أول فن كهف قائم على الكربون في كهف “بيسون” الشهير في دوردوني.


كهف


 


تم اكتشاف الموقع في عام 1901 وأصبح أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو منذ عام 1979، يمكن العثور على أكثر من 200 كهف مليئة بالرسومات الجدارية من العصر الحجري القديم التي يعود تاريخها إلى ما يقرب من 2.5 مليون إلى 12000 سنة مضت في منطقة دوردوني بفرنسا، وفقا لما ذكره موقع ارت نت.


معظم هذه اللوحات مصنوعة من أكاسيد الحديد والمنجنيز، والتي لا يمكن تأريخها إلا من خلال تقنيات التأريخ بالكربون المشع.

كهف 3
كهف 3


وأوضح الخبراء، أن الاكتشاف الأول على الإطلاق للتصميمات المعتمدة على الكربون الأسود في كهف “فونت دي غوم” قد أعطت فرصة لإعادة التقييم الرائد في جميع أنحاء المنطقة.


قبل إجراء هذه الاكتشافات، كان تاريخ اللوحات الجدارية في دوردوني يعود إلى ما بين 12000 إلى 17000 سنة مضت، خلال العصر المجدلي، ومع الاكتشاف الجديد يمكن إعادة تقييم ذلك إلى جدول زمني أكثر دقة.


تم إجراء البحث الجديد باستخدام التصوير بالضوء المرئي والأشعة تحت الحمراء والأشعة السينية، والتحليل الطيفي، وكشف عن الرسومات القائمة على الكربون تحت التصاميم المعروفة سابقًا، تم اكتشاف صور الفحم للخيول والغزلان.

رسومات الكهوف فى فرنسا تدفع العلماء لإعادة تقييم فن العصر الحجرى القديم

المصدر: مقالات

زر الذهاب إلى الأعلى
مُجمع المحللين .. أفضل قناة تلجرام عربية لتحليل سوق الكريبتو وتقديم صفقات مجانيه يومياً .. للانضمام إلينا اضغط هنا
+